“توبة” قصيدة إيمانية ليوسف الخال!

“توبة” هي إحدى قصائد الشاعر الراحل يوسف الخال والد الممثل والممثلة يوسف وورد الخال. نذكر أنّ والد الشاعر يوسف هو القس عبدالله الخال، من الرعاة الذين خدموا كنيستنا الإنجيلية في طرابلس. (القصيدة من أرشيف النشرة، عدد حزيران 1948)

ويلٌ لي فما زلت كافراً،

كافراً بنعمة الحياة؛

لا أصنع الخير، ولا أحبُّ العدل،

ولا أبني للجمال هيكلاً في كل قلب.

فمتى أؤمن يا إلهي!

لقد تعبت نفسي من الكفر

إذ ليس في الكفر سوى الفراغ،

فراغ الحياة من الغبطة السامية.

أوَّاه! أيُّ شقيٍّ أنا،

أينما تطلّعت حولي

أرى، ويا بئس ما أرى:

نفوسًا حقيرة مثلي،

تظنّ الغاية في الحياة

كأساً، وقنينةً، وصحناً …

تُرى متى يطلع الفجر،

فتظهر الجثث المحنّطة

سائرةً في كلّ شارع

أو قابعة في كلّ زاوبة،

تنشر مع الهواء

روائحها الكريهة …

متى أؤمن يا إلهي!

فبقيةٌ من نور لم تزل في قلبي،

مُحال أن تخنقها الظلمة،

لأنها علقت ساعة ما

من ساعات اليقظة الكبرى

في ذيلِ ردائك المقدّس!

0

اترك تعليقاً